أشرف الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة السيد احمد ولد محمد محمود ولد الديه صباح الثلاثاء 15 اغسطس 2017 بالمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء في نواكشوط على حفل تخرج دفعة من مفتشي التحصيل لفائدة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تلقوا تكوينا على مدى أربعة أشهر في هذه المدرسة.
وأكد المدير العام للمدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء الدكتور محمد ولد عبد القادر ولد اعلاده في كلمة بالمناسبة أن تخريج هذه الدفعة يندرج في إطار سعي المدرسة للرفع من قدرات الكادر البشري للدولة عموما والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بشكل خاص.
وأضاف انه من هذا المنطلق تتجلى أهمية الدور الذي تلعبه المدرسة في صقل مواهب الكادر البشري وتطوير كفاءاته تمشيا مع التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الرامية إلى خلق مصادر بشرية قادرة على مسايرة النهضة التي يشهدها البلد في شتى المجالات.
وثمن الدور الذي قام به طاقم التكوين خلال هذه الفترة مما مكن من تزويد اطر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي من المعلومات النظرية والتطبيقية التي ستساعدهم في القيام على أحسن وجه بالمهام الموكلة إليهم .
من جانبه أشاد المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الدكتور سيدي عثمان ولد محمد المامون بالعمل الدؤوب الذي قامت به المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء عبر هذا التكوين المتميز الذي حظيت به هذه الدفعة مما سيمكن من تحقيق الأهداف المنشودة الساعية إلى الارتقاء بمنظومة الضمان الاجتماعي ، وذلك بالرفع من مستوى قدرات المفتشين المحصلين للاشتراكات الاجتماعية.
ودعاهم إلى أن يكونوا حرصين على الالتزام بالأداء المشرف لمهامهم لاعبين دورهم أداة فعالة تعزز كفاءات المؤسسة العلمية والمهنية


Category: Actualités